يولد الانسان مرتين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

يولد الانسان مرتين

مُساهمة من طرف shereen في الجمعة فبراير 05, 2010 5:46 pm

لانسان قد يولد مرة واحدة وقد يولد مرتين........نعم يولد مرتين!!!!
أما الميلاد الأول: فهو يوم يخرج من ظلمات رحم أمه الى نور الدنيا....وذلك
ميلاد يشترك فيه كل البشر....بل وتشترك فيه الحيوانات ايضا.
أما الميلاد الثاني: فهو يوم يخرج من ظلمات المعصية الى نور الطاعة
,وهذا
الميلاد خاص بمن وفقه الله من البشر لطريق الهداية ومسلك الاستقامة(أو من كان ميتا فأحييناه وجعلنا له نورا يمشي به في الناس كمن مثله في الظلمات ليس بخارج منها)

انه ميلاد لا يتقيد بعمر فقد تولد في أي عمر!!!
وهنيئا لك ان لم يسبق الموت ميلادك هذا......
ابن ادم.........
ولدتك أمك يا ابن ادم باكيا *** والناس حولك يضحكون سرورا
فاعمل لنفسك أن تكون اذا بكوا *** في يوم موتك ضاحكا مسرورا

انه ميلاد ليس له سبب معين .....ولكنه شيئا يهز نفسك هزا..شيء يشعرك بأنك ما خلقت عبثا ولن تترك سدى ولا هملا...
ولكن : هذا الميلاد لا يولده أي انسان......
قد يكون كافرا ويسلم..........قد يكون مسلما مبتعدا عن الله فيعود الى الله
...ويجدد الميلاد..
فلا اله الا الله ما ألذه من ميلاد.....ذلك اليوم
ولا اله الا الله ماأسعده من مولود....ذلك المولود
ولا اله الا الله ما أفضلها من أيام تلك الأيام
يوم يتمرد الانسان عن الانقياد للشيطان
يوم يرتبط الانسان بالله الواحد الديان
يوم يذوق الانسان حلاوة الايمان
يوم تذرف بالدموع العينان
يوم يلهج بذكر الله اللسان
يوم تتنزه الأذنان عن سماع المعازف والألحان ..ومزمار الشيطان...وتستبدلها
بكلام الواحد الديان..
.يا اخي ّأختي المسلمة.
يا من خلقك ربك فسواك ورزقك وكساك ..وأطعمك وسقاك...ومن كل خير سألته أعطاك...
ومع ذلك عصيت وما شكرت..وأذنبت وما استغفرت ...تنتقل من معصية الى معصية ...ومن ذنب الى ذنب....كأنك ستخلد في هذه الدنيا ولن تموت ابدا!!!
تبارز الله بالمعاصي والذنوب ..غافلا ساهيا عن علام الغيوب...
فليت شعري متى تتوب؟؟متى تتوب؟؟
أتتوب عند هجوم هادم اللذات...أتتوب عند الممات؟؟وهل تظن يقبل منك ذلك في تلك اللحظات؟؟
استمع الى من أنعم عليك وهو يتحدث عن الذين بارزوه بالذنوب والمعاصي...انظر ماذا يقول(حتى اذا جاء أحدهم الموت قال رب ارجعون) لماذا تتمنى الرجعة؟(لعلي أعمل صالحا فيما تركت) فيقال له توبيخا(كلا) نعم لقد أمهلناك ..وتركناك فتماديت..وما رجعت وما بليت كلا فقد انتهى الوقت (كلا انها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ الى يوم يبعثون)
قد تقول ...ماذا أفعل ؟؟ماذا أصنع؟؟ أذنبت كثيرا ...عصيت كثيرا..
أقول لك اخيّ ّ أختي عجلى....عجلى ما دام الباب مفتوحا.
نعم لا يزال باب التوبة مفتوحا لك ....
يقول صلى الله عليه وسلم ان الله يقبل توبة العبد ما لم يغرغر)
والتائب من الذنب كمن لا ذنب له.
وأبشرك ببشارة الله لك ولكل التائبين ( الا من تاب وءامن وعمل عملا صالحا فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما)
فيا أخواتي..

يا معشر العاصين جود واسع *** عند الاله لمن يتوب ويندما
ياأيها العبد المسيء الى متى *** تفني زمانك في عسى ولربما
بادر الى مولاك يا من عمره *** قد ضاع في عصيانه وتصرما
واسأله توفيقا وعفوا ثم قل *** يارب بصرني وزل عني العما
عجلى يا اخي ّ أختي عجلى..... ولا تجعل للشيطان اليك سبيلا .....قبل (أن تقول نفس يا حسرتى على ما فرطت في جنب الله وان كنت لمن الساخرين*أو تقول لو أن الله هداني لكنت من المتقين*أو تقول حين ترى العذاب لو أن لي كرة فأكون من المحسنين)
عجلى يااختى عجلى وأعلم أن الله يفرح بتوبتك...ويحبك اذا رجعت اليه وأنبت.......
ياااااااااااارب
يارب عفوك لا تأخذ بزلتنا *** واغفر أيارب ذنبا قد جنيناه
avatar
shereen
Admin

عدد المساهمات : 16
نقاط : 64
تاريخ التسجيل : 05/02/2010
العمر : 26

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى